5 من أهم صفات المعلم الناجح

5 صفات المعلم الناجح

ما هي صفات المعلم الناجح ؟

قلب المجتمع معلم، ونجاح المجتمع في نجاح المعلم. ابدأ بالمعلم لإعداد جيل مثقف ومتطوّر. فالمعلم أساس المنظومة التعليمية بأكملها، وعماد الرسالة التربوية التعليمية. يعود ذلك لكون المعلم هو المسؤول عن إيصال الخبرات لطلابه، فهو القدوة والموجه الأول لمسيرتهم. وما أحوجنا لمعلمين مؤهلين خضعوا لتدريبات تساعدهم في اكتساب الخبرات والمهارات التي يحتاجها المعلم ليكون معلمًا ناجحًا. ويبقى السؤال هنا: ما هي المهارات والصفات التي تحتاجها كي تكون معلمًا ناجحًا؟ إليك 5 صفات لتكون معلم ناجح.

 

صفات المعلم الناجح

 

أولًا: التشويق وإثارة الفضول

لا ننسَ أن الطالب يمر بحصصٍ دراسية لا تقل عن الخمسة كل يوم، مما قد يكون عبئًا عليه تحمل كم المعلومات والسرد طيلة هذه الحصص، فما الحل؟

الحل في أن نتبع أساليبًا شيقة تُثير فضوله فلا يشعر بالوقت خلال الوقت الذي يقضيه في التعلم.

وكذلك أيضًا لا يتقبّل الطلاب عادةً أسلوب التلقين (أو ما يعرف بمصطلح Spoon Feed)

ومن هنا، يمكن القول بأن الطلاب يميلون أكثر للطرق التعليمية المواكبة لعصرهم. وهذا ما دفعنا لإطلاق منصة مقروء التي تتبع أساليب التعليم المشوق والمحاكي لطلاب العصر الحديث. 

توفر منصة مقروء نظامًا تعليميًا يُعني بتعليم الأطفال القراءة العربية باستخدام أسلوب قصصي هادف وممتع. يتعلم الطالب القراءة من خلال خاصية الاستماع للكتب والقصص الصوتية وتظليل الكلمات المسموعة، ومن ثم قراءتها بصوت مرتفع وتسجيلها وإرسالها للمعلم لتقييم مستوى القراءة. تراعي منصة مقروء الفروقات بين الطلبة، وتثير فضولهم بأكثر من 1700 قصة وكتاب مقسمة على ١٩ مستوى في كل المجالات، وتعزز منصة مقروء مهارات التعلم الذاتي وتكافئ طلابها بنقاط تجعل من عملية التعلم والمعرفة رحلة من المتعة باتبَاعها لأساليب التعلم النشط.

 

ثانيًا: تحديد الأهداف

يعرف المعلم الناجح جيدًا أن العملية التعليمية لا تكتمل دون تحقيق الهدف منها. على المعلم أن يحدد أهدافه قبل البدء بالحصة التعليمية، وأن يكون جاهزًا وعلى علم بكيفية بدء وإنهاء الحصة بالشكل الذي يحقق الهدف. وبعد الانتهاء، يختبر المعلم طلابه لمعرفة مدى فهم الطلاب، وبالتالي مدى تحقيق المعلم للأهداف. 

تعتمد منصة مقروء على قياس تحقيق الأهداف التعليمية المحددة مسبقًا من خلال الاختبارات التي تعقدها مع كل واجب قرائي، ومن خلال أيضًا إتاحة الفرصة للطالب بقراءة الكتاب بنفسه واختبار قدرته على القراءة. يتمكن المعلم والأهل من متابعة تقدم الطلبة من خلال تقارير مدعّمة برسوم بيانية وملفات إكسل تفصل نشاطات الطلبة منذ لحظة تسجيل دخولهم إلى المنصة.

 

ثالثًا: المرونة

قد لا تسير مجريات الحصة التعليمية كما خطط المعلم لها. ويتطلب ذلك منه -أي المعلم- أن يكون مرنًا يستطيع التكيف مع الأمور والتعامل مع أي طارئ قد يحدث خلال الحصة. بالإضافة إلى ذلك، على المعلم أن يتسم بالمرونة أيضًا عند تعامله مع الطلاب بمختلف مستوياتهم، وبيئاتهم، وصفاتهم. 

ولا تقتصر المرونة في التعليم على التعليم الوجاهي والتقليدي، بل ويمكن أن يكون مطلوبًا أكثر في التعلم عن بعد. نتخذ في منصة مقروء شكلًا آخرًا للمرونة، فتتميز منصتنا بسهولة الاستخدام، والوصول السريع للكتب والقصص، ولأن الفروقات الفردية لا تخلو من بين الطلاب، فآلية التعليم في مقروء متدرجة تراعي هذه الفروقات، وتوفر المنصة ترجمات للغة الانجليزية والتركية لتراعي مختلف الثقافات والمجتمعات التي ترغب ببناء جيل قارئ مثقف قادر على المشكلات وتقبل الآخر.

 

رابعًا: التواصل الفعّال

أفضل ما يُمكِّن الطالب من نهل أكبر قدر ممكن من المعلومات والمعارف هو الشعور بقرب المعلم منه. يسهم تواصل المعلم مع الطلاب مباشرة بشعور الطالب بالاهتمام، ويساعده على البقاء متحفزًا لإكمال مسيرته التعليمية بنجاح. ولا يقلل من شأن المعلم أبدًا أن يكون قريبًا من مستوى طلابه والتواصل معهم بما يناسب عقولهم. 

يتواصل معلم منصة مقروء مع طلبته من خلال نظام رسائل آمن التي تمكن كل من المعلم والطالب بإرسال الرسائل التحفيزية، أو التقييمية، أو حتى التذكيرية إن غفِل الطالب عن إكمال أي واجب قرائي. 

 

خامسًا: المهارة في استخدام الوسائل التعليمية

مهما بلغ اهتمام المدرس في التخطيط والتنسيق للحصة التعليمية دون التنويع في الوسائل التعليمية، لن تحقق الحصة النجاح الذي يصبو المعلم إليه. يتفاعل الطلاب أكثر مع الدرس ويزيد تركيزهم كلما تنوعت الأساليب والوسائل، ولا سيما الوسائل التكنولوجية. 

تثبت الدراسات أن تركيز الطالب يستمر لمدة دقيقة ونصف فقط مقابل كل سنة من عمره. يعني ذلك أن الطالب ذو الست سنوات، لا يستطيع التركيز لأكثر من 9 دقائق. وعليه فيتوجب على المعلم التنويع في الوسائل في محاولة منه لتجديد التسع دقائق على مدار الحصة. 

 

في تعليمنا للقراءة العربية، نتبنى في منصة مقروء العديد من الوسائل والتي تحفز حواس الطفل سواء السمعية، والنظرية، والتخيلية لتمكن الطالب من فهم المادة التعليمية مع ضمان استمرار التركيز وجذب الانتباه. يستطيع الطالب الاستماع للكتاب، ومن ثم قراءته ليتم اختبار فهمه لمحتوى الكتاب من خلال مجموعة من الأسئلة وكما يمكنه إرسال قراءته الصوتية إلى المعلم لتقييمه والحصول على نقاط تشجعه على تطوير مستواه القرائي. تزوّد المنصة المعلم بأدوات وتقارير تمكنُّه من رفع فعالية وأداء مستوى الطلبة من خلال إنشاء التحديات والمسابقات القرائية ومكافأة الفائزين.

صفات المعلم الناجح

جميع معلمينا في منصة مقروء يمتلكون الصفات التي تجعل منهم معلمين ناجحين، بالإضافة إلى تفانيهم في تطوير أنفسهم والاستزادة من المهارات التي تنفعهم وتنفع طلابهم. 

لمعرفة المزيد عن منصة مقروء، اضغط هنا

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *